إدارة الجمرك التعليمية - محافظة الإسكندرية- جمهورية مصر العربية

للمراسله rst4girl@yahoo.com


    اداب الزيارة (الصف الثانى )

    شاطر
    avatar
    حنان محمود ابراهيم

    انثى
    عدد الرسائل : 25
    تاريخ التسجيل : 30/03/2008

    default اداب الزيارة (الصف الثانى )

    مُساهمة من طرف حنان محمود ابراهيم في الجمعة أبريل 04, 2008 10:03 pm

    اداب الزيارة

    هناك عدة اداب يجب للزائر ان يتأدب بها عند زيارته لاخوانه منها الاستئذان العام وقال تعالى: في سورة النور (يا ايها الذين امنوا لا تدخلوا بيوتا غير بيوتكم حتى تستأنسوا وتسلموا على اهلها ذالكم خير لكم لعلكم تذكرون )

    وينبغي ان يستأذن ثلاث مرات فإن اذن له والا انصرف قال القرطبي رحمه الله انما خص الاستئذان بثلاث لان الغالب من الكلام اذا كرر ثلاثا سمع وفهم ومن اداب الزيارة يجب على المستأذن على اهل المنزل ان لايقف تلقاء الباب بوجهة ولكن ليكن الباب عن يمينه او يساره عن عبدالله بن بشر قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم اذا اتى باب قوم لم يستقبل الباب من تلقاء وجهه ولكن من ركنه الايمن او الايسر ويقول (السلام عليكم السلام عليكم) وذلك ان الدور لم يكن عليها يومئذ سنور , فإذا كان الباب مردودا او مغلقا فله ان يقف حيث شاء منه ويستأذن وان شاء دق الباب لما رواه ابو موسى الاشعري ان رسول الله صلى الله عليه وسلم كان في حائط بالمدينة على حافة البئر فمد رجله في البئر فدق الباب ابو بكر فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم (ااذن له وبشره بالجنة) وصفة دق الباب ان يكون خفيفا بحيث يسمع ولا يعنف في ذلك فأين نحن من هذا الادب اليوم ؟ اخي المسلم ان الذوق ادب اسلامي يجب ان يراعى في كل الاحوال مهما كانت الضرورة وازعاج المسلمين معصية يكرهها الله تعالى وعلى الزائر ان يعرف نفسه فعن جابر قال اتيت النبي صلى الله عليه وسلم في دين علي فقرعت الباب: فقال من ذا ؟ فقلت انا قال انا انا كأنه كرهها قال ابن كثير رحمه الله انما كره ذلك اللفظ لانه لايعرف صاحبه حتى يفصح باسمه اوكنيته التي هو مشهور بها والا فكل احد يعبر عن نفسه بأنا فلا يحصل المقصود من الاستئذان الذي هو الاستئناس المأمور بة في الاية .

    كذلك من اداب الزيارة غض البصر عن حرمات البيت فعن سهل بن سعد ان رجلا اطلع في حجر في باب رسول الله صلى الله عليه وسلم مع رسول الله عليه وسلم مررى اي حديدة يسوي بها شعر رأسه مرري برجل بها رأسه فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم لو اعلم انك تنظر لطعنت في عينك انما جعل الله الاذن من اجل البصر وكذلك من الاداب الاستئذان على المحارم فينبغي الاستئذان على المحارم الام والاخت وغيرها فعن عطاء ان رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم استأذن على امي ؟ قال نعم قال اني اخدمها قال ااستأذن عليها فعاوده ثلاثا قال اتحب ان تراها عريانه ؟ قال: لا قال فاستأذن عليها .

    الاستئذان على الزوجة ـ وهذا ايضا له حكمة بالغة فعن زينب امرأة عبدالله بن مسعود قالت كان عبدالله اذا جاء من حاجة فانتهى الى الباب تنحنح وبرق كراهة ان يهجم منا على امر يكرهه وقال الامام احمد اذا دخل الرجل بيته استحب له ان يتنحنح او يحرك نعليه .

    Cool التماس الاعذار قال تعالى (وان قيل لكم ارجعوا فارجعوا هو ازكى لكم) اي اذا ردوك من الباب قبل الاذن او بعده فرجعوكم ازكى لكم واطهر فاللناس حاجات ولهم اعذار ولهم اشغال والله أولى بقبول العذر

    وكذلك يستحب تخفيف الزيارة وهذا ادب مهم جدا فالله عاتب بعض اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم حين اطالوا الزيارة والجلوس في بيوت النبي والاية مشهورة في سورة الاحزاب ومطلوب من كل مسلم ومسلمة ان يراعي هذا الادب خاصة فلا يطيل الزيارة عند من يزورهم كذلك من الاداب المطلوب تعليمها هو استئذان الاطفال فلا بد ان ندرب الاطفال على ذلك وهذا امر مهم لايجب اغفاله فقد تقع عين الطفل على عورة فتظل معلقة في ذهنه طيلة حياته وقد تؤثر على سلوكياته قال تعالى (يا ايها الذين امنوا ليستأذنكم الذين ملكت ايمانكم والذين لم يبلغوا الحلم منكم ثلاث مرات من قبل صلاة الفجر وحين تضعون ثيابكم من الظهيرة ومن بعد صلاة العشاء ثلاث عورات لكم ليس عليكم ولا عليهم جناح بعدهن طواقون عليكم بعضكم على بعض كذلك يبين الله لكم الايات والله عليم حكيم) .

    ففي هذه الاية الكريمة ادب الله تعالى عباده ان يستأذن العبيد والاطفال على اهليهم في هذه الاوقات الثلاثة التي تقتض عادة الناس الانكشاف فيها (ومن الاداب ايضا تباعد مسافة الزيارة وهو ما اوصى به النبي صلى الله عليه وسلم في الوصية التي معنا اليوم زرغبا تزدد حبا اي قليلا مرة بعد مرة فهذا ادعى لكمال سرورك , ودوام محبتك مع مراعاة التوسط دون افراط ولا تفريط .

    ويجب ايضا مراعاة الادب الاسلامي في الزيارات العائلية فيجب الفصل بين الرجال والنساء مع مراعاة الاحتشام والتستر وحفظ حدود الله فإن معظم زيارات اليوم تنتهك فيها المحارم ويتعدى فيها الحدود فنسأل الله تعالى ان يوفقنا للعمل بهذه الاداب الاسلامية التي نحن في امس الحاجة اليها ونسأل الله التوفيق .
    --------------------------------------------------------------------------------

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أبريل 20, 2018 12:52 pm